Embarazo y salud ocular: ¿Por qué crecen las dioptrías?

يتعرض جسم المرأة أثناء فترة الحمل للعديد من التغيرات مثل ظهور تجعدات صغيرة وزيادة الوزن أو الإمساك. وهذه التغييرات هي الأكثر شيوعا والمعروفة بين النساء الحوامل، ولكن هناك العديد من التغيرات الأخرى المنتشرة والتي يجب وضعها في الحسبان.

ومن الممكن أثناء فترة الحمل فقدان الرؤية حيث يرجع السبب في ذلك إلى أن الهرمونات تتسبب أثناء الحمل في احتجاز السوائل بشكل أكثر من المعتاد مما يسبب حدوث زيادة في سمك وانحناء القرنية والعدسة مما يؤدي بدوره إلى زيادة قصر النظر لدى النساء.

ومن المعتاد أن تحدث هذه الزيادة في الديوبتر خلال فترة الثلاثة أشهر الأولى من الحمل وتختفي بعد فترة تتراوح من 6 إلى 8 أسابيع بعد الولادة علماً بأنها لا تختفي تماماً في  بعض الحالات ولكن ذلك ليس من المعتاد. ويرجع السبب في رجوع الرؤية إلى مستواها الطبيعي إلى انخفاض مستوى الهرمونات وعودة كافة الأمور إلى وضعها الطبيعي.

ولا توجد قاعدة ثابتة إزاء بقاء قصر النظر المكتسب أثناء فترة الحمل أم لا على الرغم من أنه من المرجح أن يختفي تماما في النساء اللاتي ليس لديهن أية عيوب بصرية قبل الحمل مقارنة بالنساء اللاتي لديهن بالفعل بعض الديبوترات.

مرضى السكري أثناء الحمل

يجب خضوع النساء المصابات بالسكري للرقابة من قبل الطبيب أثناء فترة الحمل تحسباً بشكل رئيسي لمخاطر تعرضهن للإصابة باعتلال الشبكية السكري. وبالفعل تشير التقديرات إلى أن 3 من كل 10 نساء تتعرضن لهذه الإصابة في العين. واعتلال الشبكية السكري عبارة عن إصابات في شبكية مرضى السكري. ويمكن أن تتراوح من أضرار طفيفة لا تتطلب العلاج إلى إصابات تتطلب العلاج الجراحي.

revision-oftalmologica

وبصرف النظر عن الأمراض المذكورة أعلاه، ففترة الحمل تعد من الفترات التي من الممكن أن تحدث فيها اضطرابات في العين مثل مضايقات جفاف العين الناتج عن انخفاض إفراز الدموع.

وفي حالة الإصابة بأحد هذه الأمراض، يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار عند القيام بأنشطة مثل القيادة وتجنب القيادة ليلا والوهج الضوئي المنعكس.

وتكمن أفضل الطرق لتجنب مشاكل أثناء الحمل في زيارة طبيب العيون لإجراء الفحص البصري والرقابة أثناء الحمل. ونحن في “فيسوم” لدينا الأجهزة الطبية المتخصصة التي ستقوم بمتابعة منفردة على صحة العين  في كل امرأة أثناء فترة الحمل.