Qué es el nervio óptico y cómo funciona

 

العصب البصري هو المسؤول عن إرسال الاشارات التي تتلقاها العين وترسلها إلى المخ. ويقوم المخ بعد ذلك بتفسير هذه الإشارات القادمة من المؤثرات الخارجية لتشكيل الصورة الذهنية لما نراه.

ويتكون العصب البصري مما يقرب من 1.2 مليون محور عصبي قادم من الخلايا العصبونية بالشبكية والمتصلة على شكل باقة في الجزء الخلفي من مقلة العين. و في شبكية العين وفي الطبقة الداخلية من مقلة العين هناك خلايا يطلق عليها المستقبلات الضوئية التي تحول الضوء القادم إلى نبضات كهربائية تنتقل عبر العصب البصري. وأما المخاريط فهي خلايا مستقبلة للضوء وتسمح لنا برؤية الألوان، وتقوم الخلية العصوية بتقدير الأشكال في ظروف الإضاءة المنخفضة.

وترافق هذه الحزم الليفية الأوعية الدموية التي تغذيها وتدعم الخلايا الدبقية. وعند الخروج من مقلة العين نجد أن العصب البصري تغطيه السحايا والسائل النخاعي الذي يلازمه في مساره في الجهاز العصبي المركزي.

ويبلغ الطول الإجمالي لهذا العصب 5 سم تقريباً.

 

 

nervio optico_

وهكذا يعد هذا العنصر من العين من العناصر الضرورية للرؤية لأنه في حالة تعرض العصب البصري لأي إصابة وبالرغم من أن مقلة العين وجميع الأجزاء المكونة له في حالة جيدة (القرنية والقزحية والعدسة والخلط الزجاجي وشبكية العين) فإنه لن يكون قادراً على إرسال المعلومات إلى المخ ولن نكون قادرين على إدراك الصور.

الأنسجة العصبية لاتتكاثر  ولا تتجدد ، ولذا إذا ماتت ألياف العصب البصري فإن فقدان البصر سيكون لا رجعة فيه.

وتعد المياه الزرقاء من الأسباب الشائعة لإلحاق الإصابة بالعصب البصري، وهو المرض الذي يؤدي إلى موت ألياف العصب البصري بسبب زيادة الضغط في العين مما يتسبب بدوره في عدم اتضاح الرؤية وتقليص المجال البصري والإصابة بالعمى.
وهناك سبب آخر يؤدي إلى فقدان شديد للبصر وهو الإصابة باعتلال الأعصاب البصرية وموت الحزم الليفية بالعصب البصري نتيجة لنقص التروية الناجم عن خلل في تدفق الدم. ومن الممكن أن يتعرض العصب البصري للضرر أيضاً من جراء الإصابة بأمراض الجهاز العصبي المركزي (التصلب المتعدد والأورام والتهاب الأوعية